منتظر الزيدي.. شرف الأمة! //د.عدنان بكرية

منتظر الزيدي.. شرف الأمة!

الدكتور عدنان بكرية

يأبى النظام العراقي الأعور إلا ان يستوطن دياجير ظلم المحتل الامريكي ويصدر أحكاما بالجملة على شرفاء الشعب العراقي وفي مقدمتهم الصحفي منتظر الزيدي !

ذالك المنتظر الذي انتظرناه طويلا ليعيد ولو جزءا من كرامة الأمة العربية المداسة والمهانة ويشفي غليل مئات الملايين !

رحل بوش ولم ترحل معه تبعاته .. ويأبى سلاطين العراق الجدد الا ان يثأروا من صاحب الحذاء الذي دخل التاريخ من أبوابه الواسعة ويصدرون حكما بسجن الصحفي البطل (منتظر الزيدي) بالسجن مدة ثلاثة أعوام !أما التهمة فهي رمي الحذاء بوجه بوش ! هذه التهمة التي لا تتضمن قوانين العالم والدول على عقوبة لها ،لكن المحتل الامريكي وأعوانه في العراق يرسون عقوبة السجن ثلاث سنوات وبهذه البساطة !

اذا كانت عقوبة رمي الحذاء بوجه سفاح الطفولة .. تقضي بالسجن ثلاث سنوات .. فما هي عقوبة رمي قنابل اليورانيوم المخصب والعنقودية بوجه اطفال العراق وفلسطين ولبنان ؟!

ماهي عقوبة الغدر والتخاذل والتآمر وإعدام إرادة الشعب وانتهاك حرماته ؟!

ماهي عقوبة استباحة شعب بأكمله بقدراته البشرية والاقتصادية ؟!

ما هي عقوبة تدمير دولة وقتل شيوخها وأطفالها واغتصاب نساءها ؟!

لو كان لدينا نظاما عربيا عادلا وحكاما يعرفون معنى الكرامة الوطنية والقومية لمنحوا منتظر الزيدي وسام الشجاعة .. ولأقاموا نصبا تذكاريا تخليدا لحذائه الذي فعل ما لم تفعله أسلحة العالم العربي !

لو كان لدينا حاكما عربيا واحدا يعرف ويدرك ما يجول بخاطر الأمة ويمتلك الكرامة الوطنية والقومية.. لرمى نفسه بحذاء الزيدي ليس اهانة لذاته ،بل تكريما للحذاء الذي فعل ما عجزت عنه كل الدول العربية !

العملية الفدائية التي قام بها الزيدي شكلت درسا للنظام الرسمي العربي وللأمة العربية جمعاء .. فهذه العملية ورغم أسلحتها البدائية إلا أنها تركت بصمات معنوية في وعي المواطن العربي وضميره !والاهم أنها تركت بصماتها على صفحات التاريخ.. من يستبيح دماء الشعوب فسيودع بالأحذية (والصرامي المقطعة) مثلما ودع ابن العراق بوش !

حذاء الزيدي سيسجله التاريخ بأحرف من ذهب وستذكره الأجيال القادمة ابد الدهر ،أما بوش وأذنابه في العالم فسيسجلهم التاريخ بحروف سوداء وستذكرهم الأجيال القادمة بأنهم كانوا هما وغما على الشعوب ! فمتى يا ترى يخرج من بيننا زيدي آخر؟! لا ليصفع بوش هذه المرة ، بل ليصفع الحكام العرب الذين باعوا روحهم وأطاعوا رومهم !

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s