بتمويل من دائرة المساعدات الإنسانية في المفوضية الأوروبية (ECHO) و بالتعاون مع اللجنة اليونانية للتضامن الدولي الديمقراطي (EEDDA)

بتمويل من دائرة المساعدات الإنسانية في المفوضية الأوروبية (ECHO) و بالتعاون مع اللجنة اليونانية للتضامن الدولي الديمقراطي (EEDDA)

الإغاثة الزراعية تعقد ورشة عمل للإعلان عن مشروع طوارئ خاص بتزويد المياه في قرية تل قضاء نابلس

عقدت جمعية التنمية الزراعية (الإغاثة الزراعية) بالتعاون مع اللجنة اليونانية للتضامن الدولي الديمقراطي(EEDDA وبحضور ممثل عن سلطة المياه الفلسطينية ورشة عمل في مجلس قروي تل للإعلان عن ” مشروع الطوارئ الخاص بتزويد المياه للتجمعات الفلسطينية – الضفة الغربية ” المخطط تنفيذه في قرية تل قضاء نابلس و الذي يحمل رقم: (ECHO/-ME/BUD/2009/01005).

في بداية الورشة، أكد رئيس المجلس القروي، السيد عمر اشتيه،  على أهمية المشروع الذي  حظي باهتمام كبير من قبل المجلس القروي و الأهالي في القرية منذ بدء الإعلان عنه وشكر الإغاثة الزراعية على جهودها المميزة في خدمة الشعب الفلسطيني وخاصة في تركيزها على الريف الفلسطيني، بالإضافة إلى ذالك قدم رئيس المجلس الشكر إلى الممول  دائرة المساعدات الإنسانية في المفوضية الأوروبية (ECHO) بالإضافة إلى  اللجنة اليونانية للتضامن الدولي الديمقراطي (EEDDA)، وأشاد بالعلاقة التي تربط الشعب الفلسطيني بالشعب اليوناني وقدم الشكر أيضا إلى سلطة المياه الفلسطينية ودائرة مياه الضفة الغربية على جهودهم المميزة في خدمة قطاع المياه .

وأكد د.عبد اللطيف محمد نائب المدير العام ومدير البرامج والمشاريع في الإغاثة الزراعية ان هذا المشروع يأتي نتيجة للتعاون المشترك و المثمر ما بين الإغاثة الزراعية و اللجنة اليونانية و سلطة المياه الفلسطينية و دائرة مياه الضفة الغربية و مجلس قروي تل. و قد جاء هذا المشروع استجابة للأوضاع المائية الصعبة التي تعاني منها القرية من عدم وجود شبكة مياه للشرب و بعد المسافة عن نقطة تزويد المياه و التي تقع في قرية صرة المجاورة لقرية تل.

وأكد د.عبد اللطيف على اهتمام الإغاثة الزراعية بالمناطق الريفية الفقيرة والمهمشة والتي تفتقر للبنية الأساسية في موضوع المياه وإنها ستستمر في تقديم الخدمات الضرورية والهامة لقطاع الريف من اجل المساهمة في تعزيز صمود المواطنين. كما و أثنى على دور دائرة المساعدات الإنسانية في المفوضية الأوروبية (ECHO) في دعمها المتواصل للشعب الفلسطيني من خلال تمويل مثل هذه المشاريع الطارئة و المهمة.

وقدم طاقم المشروع المكون من المهندسين ثائر جلود وضياء سلامة عرضا مفصل عن أهداف وأنشطة المشروع وأكدا على أن المشروع يهدف إلى تعزيز فرص الوصول للماء لقرية تل و التخفيف من الأزمة المائية من خلال تنفيذ مجموعة من الأنشطة الحيوية و الأساسية، تتمثل (ببناء خزان مياه رئيسي للقرية بسعة 500 م3، تمديد خط مياه رئيسي ناقل للخزان بطول 3 كم، بناء و إنشاء محطة ضخ لإيصال المياه إلى الخزان الرئيسي المخطط إنشاؤه في القرية، عقد دورات تدريبية خاصة بالمشروع و حملات توعية حول المياه و إدارتها على مستوى القرية). و أشارا إلى أن تنفيذ هذه الأنشطة سيؤدي في النهاية إلى تقليل تكلفة المياه المزودة للسكان، و زيادة كميات المياه المزودة للسكان و زيادة الوعي المائي. و يعتبر تنفيذ هذا المشروع كخطوة أولى في طريق تنفيذ شبكة مياه كاملة لخدمة القرية. و سوف يخدم هذا المشروع كافة سكان القرية و الذي يقارب عددهم 5000 نسمة بواقع 750 عائلة.

وفي كلمته أكد السيد عماد الصيفي ممثل سلطة المياه على أهمية هذا المشروع بالنسبة لقرية تل ووعد ببذل كل الجهود من أجل عمل مشروع تكميلي يسد الفجوات المتبقية في هذا المشروع .

ومن الجدير بالذكر مشاركة المؤسسات الفاعلة في القرية في هذا الاجتماع من اجل ضمان الشفافية في تنفيذ المشروع الذي يمتد لمدة ثماني شهور وفي نهاية الاجتماع تم تشكيل لجنة محلية لمتابعة تنفيذ المشروع.

وذكر ممثل

وذكر ممثل المفوضية الأوروبية للمساعدات الانسانية ان قيمة المساعات من المفوضية للعام 2008 بلغت 73.2 مليون يورو، منها 7.4 مليون يورو ستنفذ في 2009. كما وتركزت هذه المساعدات في مجالات الدعم الغذائي (66%)، أما الباقي فقد تم توزيعه على مشاريع العمل مقابل المال، و اخرى مثل مشاريع المياه / الصرف الصحي والصحة.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s