متسللو الانترنت يخترقون مشروع مقاتلة أمريكية


  

واشنطن (رويترز) – قالت صحيفة وول ستريت جورنال لثلاثاء ان جواسيس الكمبيوتر اخترقوا مرارا أغلى برنامج اسلحة لوزارة الدفاع الامريكية (البنتاجون) وهو مشروع الطائرة المقاتلة الهجومية والذي تبلغ تكلفته 300 مليار دولار.

ونقلت الصحيفة عن مسؤولين سابقين وحاليين بالحكومة مطلعين على الامر قولهم ان المتطفلين قادرون على نسخ وسحب بيانات تتعلق بتصميم الطائرة ونظمها الالكترونية مما يسهل عمليات التصدي لها.

وأضافت أن المتسللين لم يتمكنوا من الحصول على مواد أكثر حساسية لان تلك المواد تحفظ على اجهزة كمبيوتر غير متصلة بالانترنت.

وذكرت الصحيفة نقلا عن اشخاص مطلعين على الامر أن المتطفلين تسللوا الى البرنامج مستغلين نقاط ضعف في شبكات اثنين أو ثلاثة من المقاولين المشاركين في انتاج الطائرة المقاتلة.

وتعد شركة لوكهيد مارتن المقاول الرئيسي. كما تقوم شركة نورثروب جرومان وشركة بي.ايه.اي سيستيمز بدور رئيسي في المشروع. وقالت الصحيفة ان لوكهيد مارتن وبي.ايه.اي رفضتا التعليق وأحالت نورثروب الاسئلة الى لوكهيد.

وقالت الصحيفة ان مسؤولي البنتاجون رفضوا التعليق على الامر بشكل مباشر ولكن الصحيفة ذكرت أن القوات الجوية فتحت تحقيقا في الموضوع.

وأشارت الى أنه لا يمكن التأكد من هوية المهاجمين ومن حجم الضرر الذي لحق بالمشروع.

ونقلت عن مسؤولين أمريكيين سابقين قولهم ان الهجمات انطلقت فيما يبدو من الصين برغم انها اشارت الى صعوبة تحديد المصدر بسبب سهولة اخفاء الهويات على الانترنت.

وذكرت ان السفارة الصينية قالت ان الصين “تعارض وتمنع كل اشكال جرائم الانترنت.”

واضاف المسؤولون انه حدثت ايضا اختراقات لنظام التحكم في المسارات الجوية للقوات الجوية الامريكية في الاشهر القلية الماضية.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s