تيسير خالد : يدعو الى رفض المقاربة الاميركية للوقف المؤقت للنشاطات الاستيطانية

تيسير خالد : يدعو الى رفض المقاربة الاميركية للوقف المؤقت للنشاطات الاستيطانية

دعا تيسير خالد ، رئيس دائرة شؤون المغتربين في اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ، عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين الحكومات العربية والقيادة الفلسطينية الى رفض الوقف المؤقت للنشاطات الاسرائيلية الاستيطانية لمدة عام مقابل خطوات تطبيع تقوم  بها الدول العربية نحو دولة اسرائيل ، وذلك في اشارة الى ما تتناقله وسائل الاعلام حول مقترحات حملها جورج ميتشيل مبعوث الادارة الاميركية الى المنطقة الى عدد من قادة الدول العربية والى الحكومة الاسرائيلية ، خاصة وأن العرض الاميركي الجديد ينطوي على خطورة بالغة تعكسها استجابة الادارة الاميركية لاصرار الحكومة الاسرائيلية على استكمال بناء الاف الوحدات السكنية الاستيطانية ، التي تدعي حكومة اسرائيل انها في طور البناء في الكتل الاستيطانية في محيط مدينة القدس وفي باقي مناطق الضفة الغربية .

واضاف ان المقاربة الاميركية الجديدة لما تسميه الادارة الاميركية بخطوات متبادلة لبناء الثقة لا تطلق عملية سياسية حقيقية تفضي الى تسوية للصراع على المسار الفلسطيني – الاسرائيلي ، بقدر ما تشكل مكافأة مجانية لحكومة اسرائيل وتعطيها الوقت الكافي والمناسب والضروري لانجاز بناء الاف الوحدات السكنية الاستيطانية دون تقديم اية ضمانات تدفع اسرائيل الى احترام التزاماتها الدولية ، بما فيها تلك التي تنص عليها خارطة الطريق الدولية ، او بانجاز تقدم جوهري في جهود التسوية خلال العام او حتى بأن اسرائيل لن تعود الى استئناف نشاطاتها الاستيطانية بعد انتهاء فترة السماح التي تدعو لها المقترحات الاميركية الجديدة  ، وهو ما يعني رهن جهود التسوية والعملية السياسية برمتها لعمليات ابتزاز ومناورات اسرائيلية لا تنقطع يدفع الشعب الفلسطيي اثمانها مضاعفة من امنه واستقراره وممتلكاته واقتصاده واراضيه وحياة ابنائه .

وحيا تيسير خالد في ختام تصريحه موقف المملكة العربية السعودية ورفضها لهذه المقاربة الاميركية غير المتوازنة ، ودعا في الوقت نفسه القيادة الفلسطينية وبالتنسيق مع الدول العربية الشقيقة وجميع الدول الصديقة والمحبة للسلام الى حزم أمرها والتوجه الى المجتمع الدولي وخاصة الى مجلس الأمن وكذلك الى الدول المتعاقدة على اتفاقية جنيف الرابعة والى محكمة العدل الدولية في لاهاي للمطالبة بتجديد مواقفها وقراراتها حول عدم شرعية جميع النشاطات الاستيطانية الاسرائيلية ، بما فيها اعمال بناء جدار الضم والتوسع الاستيطاني ، وممارسة الضغط على حكومة اسرائيل لوقف فوري شامل ونهائي لجميع انشطتها الاستيطانية دون قيد او شرط وبما يهيىء الظروف ويوفر الشروط للدخول في مفاوضات سياسية في اطار دولي وعلى اساس قرارات الشرعية الدولية تفضي الى تسوية سياسية توفر الامن والاستقرار لجميع شعوب ودول المنطقة ، بما فيها دولة فلسطين الخالية من الاستيطان والمستوطنين وعاصمتها القدس العربية وتصون حقوق اللاجئين الفلسطينيين في العودة الى اراضيهم وديارهم التي هجروا منها بالقوة العسكرية .

نابلس 7/8/2009                                                               دائرة شؤون المغتربين

دائـرة شـؤون المغتـربين

www.pead.pspead2978@gmail.com

تلفاكس – 09-2385577 / 09-2338266 / 02-2422033

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s